الأخبار

زراعة الأرز البحري تحقق تطورا لافتاً في الأراضي المالحة القلوية في صحراء شمال غربي الصين

10.06.2019

أورومتشي 6 يونيو 2019 (شينخوا) تواصل الصين جهودها لإنجاح وتعزيز زراعة الأرز البحري عند حافة صحراء تاكليماكان في منطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم في شمال غربي الصين. فقد قام فريق الأرز البحري لـ يوان لونغ بينغ، "أبو الأرز الهجين" بزراعة الأرز البحري على مساحة 300 مو (20 هكتارا) من الأراضي المالحة القلوية في قرية باي أفاتي في محافظة يويهبو التي تقع عند الحافة الغربية لصحراء تاكليماكان يوم الاثنين الماضي، حيث قام الفريق هذه المرة بتوسيع مساحة الزراعة فيها بعد زراعة هذا النوع من الأرز على مساحة 80 مو (5.33 هكتار) في هذه القرية العام الفائت. وقال علي موجانغ رئيس القرية إن الحقول التجريبية كانت صحراء غوبي في الماضي. وحققت حصادا بحوالي 549 كيلوغراما لكل مو من الأرز في العام الفائت، ما رفع تطلعات الأهالي، إذ بلغت مساحة الأراضي المالحة القلوية 1000 هكتار في القرية، أما الأرز البحري؛ فباستطاعته تحويل الأراضي القاحلة إلى حقول صالحة للزراعة. وبدوره؛ ذكر تساو تشي شون، المسؤول عن منطقة شينجيانغ لفريق الأرز البحري لـ يوان لونغ بينغ، أن نسبة الملح في الحقول التجريبية بلغت 17 بالألف، فيما تجاوزت قيمة بي إتش 8.0، ما يشير إلى أن الأرض مالحة قلوية على مستوى كبير. وأضاف تساو أن ما تحقق في الحقول التجريبية العام الماضي تجاوز هدف الفريق المُحدد عند 200 كيلوغرام لكل مو (هكتار واحد يساوي 15 مو) بشكل كبير، ما يشير إلى إمكانية كامنة وقوية لتطوير الزراعة في هذه المنطقة. ولفت تساو إلى أن مساحة الأراضي المالحة القلوية في منطقة شينجيانغ وصلت إلى حوالي 20 مليون مو (1.33 مليون هكتار)، مُشكّلة 30 بالمائة من إجمالي الحقول المزروعة في شينجيانغ، ما يفتح آفاقاً واسعة أمام الأرز البحري لإصلاح الأراضي المالحة القلوية في هذه المنطقة.

المصدر:شينخوا