ثقافات شينجيانغ

المسلمون في شينجيانغ: تاريخهم وعقيدتهم وحياتهم

الأعياد القومية

22.11.2018

الأعياد القومية

أدرجت حكومة منطقة شينجيانغ الذاتية الحكم عيد الأضحى وعيد الفطر ضمن الأعياد الرسمية للعشر قوميات المسلمة، وحددت لأبناء هذه القوميات عطلة ثلاثة أيام في عيد الأضحى ولأبناء القوميات الأخرى عطلة يوما واحدا. وقد أصبح "عيد الربيع" و"عيد الأضحى" من الأعياد المشتركة لمختلف القوميات في شينجيانغ منذ زمان. في الأعياد يتجمع المسلمون في الأماكن العامة بعد أداء الصلاة، ينفخون في أبواق سونا ويقرعون الدفوف، يغنون ويرقصون احتفالا بالأعياد. وفي الأعياد يتبادلون الزيارات للتهنئة.

حرية الاعتقاد الديني

حسب الدستور الصيني و((قانون الحكم الذاتي الإقليمي القومي)) والقوانين المعنية الأخرى، أصدرت اللجنة الدائمة لمجلس نواب الشعب لمنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم والحكومة الشعبية للمنطقة ((الإجراءات المؤقتة لإدارة مواقع النشاطات الدينية في منطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم)) و((التعليمات المؤقتة لإدارة النشاطات الدينية في منطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم)) و((التعليمات المؤقتة للإشراف على رجال الدين في منطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم)) و((اللوائح المتعلقة بإدارة الشؤون الدينية في منطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم))، ووضعتها موضع التنفيذ منذ ثمانينات القرن الماضي. وحددت هذه الأنظمة واللوائح بجلاء أن "المواطن يتمتع بحرية العقيدة الدينية" و"الدولة تحمي النشاطات الدينية الطبيعية" و"لا يجوز التدخل في الشؤون الإدارية والقضائية والتعليمية وقضايا اجتماعية عامة أخرى باستخدام الدين"، فلعبت دورا كبيرا في حماية العقيدة الإسلامية وضمان التطور الطبيعي للإسلام في منطقة شينجيانغ.

في سنة 2005 احتفلت شينجيانغ بذكرى مرور خمسين سنة على تأسيس المنطقة الذاتية الحكم بها. إن الحكم الذاتي الإقليمي القومية هو نظام سياسي هام للدولة الصينية، وضمانة هامة لتضامن القوميات والاستقرار الاجتماعي. وهو أيضا ضمانة سياسية لاتحاد أبناء شينجيانغ مع أبناء الشعب الصيني في أنحاء البلاد في مقاومة قوى الانفصال العرقية وجعل شينجيانغ أكثر جمالا وروعة. واليوم تجري النشاطات الدينية لمسلمي شينجيانغ بانتظام وترتيب طبقا للقانون، ويرتفع مستوى حياتهم بشكل متواصل، ويتحد المسلمون وغير المسلمين من القوميات المختلفة في شينجيانغ مع أبناء الشعب في أنحاء البلاد في وحدة لا تنفصم عراها، ويعملون سويا من أجل بناء شينجيانغ، أرض الصحاري الشاسعة والواحات الجميلة. ونحن على يقين بأن مستقبلا أكثر جمالا وإشراقا ينتظر مسلمي شينجيانغ.

العادات الدينية

تلقى بعض العادات القومية ذات السمة الدينية للأقليات الاحترام والحماية. ويحرص المسلمون الصينيون من مختلف القوميات على المحافظة على عاداتهم الخاصة في الطعام والختان والزفاف والجنازة. وقد وضعت المنطقة ((لوائح الأطعمة الإسلامية لمنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم)) حرصا على حماية الحقوق والمصالح الشرعية لأبناء القوميات المسلمة بالطرق القانونية. وما زالت عادة دفن الأموات في القبور كما كانت منذ القدم، خلافا لما يقوم به أبناء القوميات الأخرى الذين يتبعون عادة حرق جثة الميت وترميدها. (أسماء الأماكن والأشخاص الواردة في هذا المقال مكتوبة حسب نطقها باللغة الصينية)

المصدر:شبكة الصين